الرئيسية / منوعات / من أجل فقدان الدهون تناول طعام قليل الدهون، تعرف على خرافات صدقناها لوقت طويل واكتشف حقيقتها

من أجل فقدان الدهون تناول طعام قليل الدهون، تعرف على خرافات صدقناها لوقت طويل واكتشف حقيقتها

للأسف يعتقد الكثير من الأشخاص بأمور خاطئة، ويعتمدون هذه المعلومات كأساس لحياتهم بدون العودة إلى مصادر معلوماتهم أو التحقق منها، لذلك سنتعرف في هذا المقال على أكثر الشائعات المغلوطة التي يتداولها الأشخاص وذلك لتجنب الوقوع في فخ هذه الشائعات بعد اليوم.

1. الرياضة أثناء الصيام تساعد على حرق الدهون أكثر: صدق أو لاتصدق! من أجل حرق دهون وسعرات حرارية أكثر يجب عليك أن تأكل قبل التمارين الرياضية، هذا الأمر يساعد على المحافظة على العضلات الرئيسية في الجسم بشكل سليم، كما أن الطاقة التي تحصل عليها من تناول الطعام تدفعك إلى القيام بالتمارين الرياضية بشكل أفضل مما يعني حرق أفضل للدهون.

2. لم تنم جيداً خلال الأسبوع؟ عوض ساعات النوم في العطلة!: إن الأمر لا يسير بهذه السهولة والبساطة لأنه عندما لا تنام جيداً خلال الأسبوع ثم تنام متأخراً في يومي العطلة فإنك بالتأكيد ستواجه صعوبة في النوم قبل أول يوم دوام، وبالتالي أنت تضع نفسك في موقف حرج لأنك ستعاني من التعب الشديد من جديد خلال الأسبوع.

3. من أجل فقدان الدهون، تناول طعام قليل الدهون: منطقي أليس كذلك؟ في الحقيقة كلا، الأمر ليس كما يبدو لك فخبراء الأغذية ينصحون الأشخاص الذين يتبعون حميات غذائية بتناول الأطعمة الغنية بالدهون غير المشبعة من أجل تحسين المزاج والوظائف الجسدية والنفسية.

4. لقاح الإنفلونزا سيصيبك بها: إن لقاح الإنفلونزا لا يمكن أن يصيبك بهذا المرض، حيث أن هذا اللقاح يحوي فيروسات “معطلة” غير قادرة على التأثير بك بشكل سيء.

5. قيلولة النهار ستمنعك من النوم بشكل جيد في الليل: على العكس تماماً، إن النوم لمدة 20 دقيقة في النهار سيشعرك بالانتعاش والنشاط وإن وصلت مدة القيلولة إلى ساعة ونصف فهذا يعني راحة أكثر لجسمك، لكن النوم لمدة عشرين دقيقة يعني أنك لاتزال في مرحلة النوم السطحي، أما النوم لأكثر من ذلك فهذا يعني أنك بدأت في دورة النوم الكاملة وهذا من الممكن أن يسبب القليل من الإرهاق والتعب في حال استيقظت منه في منتصف الدورة.

6. لا تكثر من الكريوهيدرات لأنها ستجعلك سميناً: هذا الأمر خاطئ فجسمك يحتاج إلى الكربوهيدرات بشكل دائم فهي مصدر الطاقة الرئيسي للقلب والدماغ والعضلات، لا تخف من الكربوهيدرات فقط كن حذراً من الإفراط في تناولها بشكل غير صحي.

7. المشروبات الرياضية أثناء التمرن: هذه المشروبات غير مفيدة في إرواء عطشك بسبب السكريات الكثيرة المضافة إليها، يفضل أن يتم ترطيب الجسم بشرب المياة العادية أثناء التمارين وعند الحاجة فقط، أما مشروبات الطاقة فيفضل عدم شربها إلا عند الحاجة الشديدة للطاقة، بعد ماراثون طويل مثلاً.

المصدر